المفاعل العجيب الذي قد ينقذ الاندماج النووي – الجزء الرابع

ترجمة: عبدالحميد حسين شكري.


البلازما الأولى: جهاز فينديلشتاين 7-إكس للاندماج النووي قيد التشغيل الآن

تم إنتاج أول بلازما للهيليوم في جهاز فينديلشتاين ٧-إكس للاندماج النووي في معهد ماكس بلانك لفيزياء البلازما في مدينة غرايفسفالت، وذلك في العاشر من ديسمبر لعام 2015 مـ. فبعد أكثر من سنة من التجهيزات التقنية والاختبارات، بدأ الآن التشغيل التجريبي وفقا للخطة. و سيتحقق فينديلشتاين ٧-إكس من ملائمة هذا النوع من الأجهزة كمحطةٍ لتوليد الطاقة، كما يعد جهاز الاندماج النووي الأكبر نوع ستللاريتور على وجه الأرض.

صورة خارجية لمفاعل الإندماج

اكتمل التجميع الرئيسي لفينديلشتاين ٧-إكس في أبريل من عام ٢٠١٤مـ، بعد تسع سنواتٍ من أعمال البناء وأكثر من مليون ساعة تجميع. وكان يمر بالاستعدادات التشغيلية منذ ذلك الحين. حيث تم اختبار كل نظامٍ تقنيٍ بالدور، مثل الفراغ في الأوعية، نظام التبريد، لفائف التوصيل الفائق، والمجال المغناطيسي الذي تصنعه، نظام التحكم، بالإضافة إلى أجهزة التسخين وأدوات القياس. في العاشر من ديسمبر أتى اليوم: أدار فريق التشغيل في غرفة التحكم المجال المغناطيسي وبدأوا بتشغيل نظام التحكم للتجربة المشغلة بالحواسيب.




حيث قاموا بتغذية وعاء البلازما المفرغ بمليجرامٍ واحدٍ من غاز الهيليوم، ومن ثم شغلوا التسخين بالميكروويف بنبضة 1.3 ميجاواط، وعندها تمكنوا من مشاهدة أول بلازما عبر الكاميرات المثبتة وأجهزة القياس. ويشرح قائد المشروع توماس كلينغر: “لقد بدأنا مع بلازما منتجةٍ من غاز الهيليوم النبيل. ولا نريد أن ننتقل إلى الغاية الفعلية للتجربة وهو بلازما الهيدروجين حتى العام القادم.” وأضاف: “يرجع هذا إلى سهولة الحصول على حالة البلازما مع الهيليوم. بالإضافة إلى أننا نستطيع تنظيف أسطح أوعية البلازما باستخدام بلازما الهيليوم.”

بلازما الهيلوم داخل أوعية المفاعل

البلازما الأولى في الآلة استمرت لمدة عُشر ثانية (1\10)، وحققت درجة حرارة مقاربةً للمليون درجة. واختتم الدكتور هانس-ستيفن بوسخ نهاية اليوم الأول من التجربة بقوله: “نحن راضون جداً”، وتعد شعبته مسؤولةً عن تشغيل فينديلشتاين 7-إكس. وأضاف: “كل شيءٍ سار وفقاً للخطة.” ستكون المهمة التالية تمديد فترة تصريف البلازما، والتحقق من الطريقة المثلى لإنتاج وتسخين بلازما الهيليوم باستخدام الميكروويف. ستستمر دراسات الحبس في يناير بعد استراحة السنة الجديدة، والتي سوف تُعد الطريقة لإنتاج أول بلازما من الهيدروجين.

المصدر: (IPP)

فينديليشتاين 7-إكس (Wendelstein 7-إكس) (W7-إكس)
توماس كلينغر (Thomas Klinger)
الدكتور هانس-ستيفن بوسخ (Dr. Hans-Stephan Bosch)
غرايفسفالت (Greifswald)
معهد ماكس بلانك لفيزياء البلازما (Max Planck Institute for Plasma Physics) (IPP)
ستللاريتور (stellarator)

Comments are closed.