هل كان إنسان النياندرتال آكلاً للحوم البشر؟

كتابة: ليزي ويد.
ترجمة: ابتهاج الحربي.
كان النياندرتال يأكلون بعضهم البعض من حينٍ لأخر على الأقل، وفقاً لتحليل عظامٍ وُجدت في كهفٍ بلجيكيٍ. تم استخراج بقايا هذه العظام في بداية القرن التاسع عشر في مكانٍ قريبٍ من كهوف “قويت”، والان تتواجد في متاحف بروكسل عاصمة بلجيكا. ولقد جعلت تقنيات التنقيب القديمة في القرن التاسع عشر من المستحيل معرفة كيفية حياة النياندرتاليين، ولكن الباحثين اكتشفوا بوضوحٍ ما حدث لهم بعد موتهم بعدما فحصوا العظام.

كان عددٌ كبيرٌ من العظام مليئاً بعلامات قطعٍ وخدوشٍ ناتجة من السحق، مما يدل على أن اللحم والنخاع تم إزالتهما من العظام. كما اكتشف الباحثون وجود علامات عضٍ في عظام الأصابع أيضاً. حيث أشار الباحثون في دورية التقارير العلمية أنهم وجدوا علامات عضٍ مشابهةٍ على حيوان الأيل والحصان في نفس المكان، مبرهنةً بذلك على إن الثلاث عظام تم تجهيزهم للأكل.

كما أظهر عددٌ قليلٌ من عظام آنسان نياندرتال تآكلاً وتفتتاً، مما يشير إلى أنها استعملت لاحقا لتشكيل الأدوات حجرية. ويتراوح عمر العظام ما بين 40,500 إلى  45,500عامٍ، ما يدل على أنها وُجدت قبل إن يأتي جنس الأنسان الحديث إلى المنطقة، فالمتهم الوحيد في هذه الحالة هم النياندرتال أنفسهم.

مع ان العلماء كانوا على علمٍ بأن النياندرتال مارسوا أكل لحوم البشر في كرواتيا، إلا إن هذا هو أول دليلٍ بأنهم مارسوا ذلك أيضا في شمال أوروبا. ولا يعلم أحدٌ إلى الآن إذا كانت هذه الممارسات ضمن طقوسٍ دينيةٍ تقام في مناسباتٍ خاصةٍ فقط وذات معنى معينٍ أم أنهم كانوا جائعين جداً فقط وببساطةٍ.

المصدر (sciencemag)

*النايندرتال: أو الإنسان البدائي هو أحد أنواع جنس هومو الذي استوطن أوروبا وأجزاء من غرب آسيا وآسيا الوسطى

ليزي ويد (Lizzie Wade)
النياندرتال (Homo neanderthalensis)
قويت (Goyet)
التقارير العلمية (Scientific Reports)
الهومو سابين/الانسان الحديث (Homo sapiens)

Comments are closed.